Ech-chaab

ناخبون يصوتون لأول مرة بالجلفة

2021-11-27 20:30

أجمع عدد من الناخبين الشباب، بولاية الجلفة، ممّن تهافتوا على مكاتب الاقتراع في الساعات الأولى من نهار أمس لأداء واجبهم الانتخابي لأول مرة، على أنّ مشاركتهم في وضع ورقة التصويت بصناديق الاقتراع جاءت بهدف اختيار مترشحين أكفاء على أمل وضع مجالس محلية تستجيب لتطلعات الساكنة.بنبرة كلها ثقة لشاب يافع ذو 18 ربيعا، خرج الجامعي زكريا قنون من المركز الانتخابي «بسطامي شويحة» وبيده بطاقته الانتخابية التي ختمت لأول مرة، وقد وقع اختياره -كما قال- «على قائمة انتخابية للمجلس البلدي وأخرى للمجلس الولائي بقناعة تامة «.وقال الشاب قنون»عند دخولي مكتب الاقتراع، توجهت للمكلفين بالتأطير، انتابني قلق شديد مخافة عدم وجود إسمي بين...

دف اختيار مترشحين أكفاء على أمل وضع مجالس محلية تستجيب لتطلعات الساكنة.بنبرة كلها ثقة لشاب يافع ذو 18 ربيعا، خرج الجامعي زكريا قنون من المركز الانتخابي «بسطامي شويحة» وبيده بطاقته الانتخابية التي ختمت لأول مرة، وقد وقع اختياره -كما قال- «على قائمة انتخابية للمجلس البلدي وأخرى للمجلس الولائي بقناعة تامة «.وقال الشاب قنون»عند دخولي مكتب الاقتراع، توجهت للمكلفين بالتأطير، انتابني قلق شديد مخافة عدم وجود إسمي بين صفحات سجل الناخبين التي تصفحها عون المكتب عدة مرات، ليشير لي بإصبعه، من أجل جمع أوراق التصويت ومباشرة العملية الإنتخابية»، مضيفا وكله حماس «تلك لحظة قد لن تنمحي من ذاكرتي للأبد، وأنا أحقق مواطنتي بكل حرية وقناعة».وبالمركز الانتخابي متوسطة «الأمير عبد القادر « بوسط مدينة الجلفة، أكدت إحدى الناخبات التي لا يتجاوز عمرها العشرون عاما، أنّ حضورها لمكتب الاقتراع جاء بقناعة سياسية وأن اختيار ورقة التصويت جاء بعد استمالة من طرف مترشحين ضمن الحملة الانتخابية، استطاعوا إقناعي بقائمتهم الانتخابية التي تحمل تطلعات وآمال الشباب».وبالرغم من برودة الطقس في الصبيحة، إلا أنّ ذلك لم يثن الشاب مصطفى من ذوي الاحتياجات الخاصة الذي جاء للمركز الانتخابي بحي «عين أسرار» وكله أمل في التغيير، وأن يكون هناك مجلس يراعي فئته « التي تعاني الأمرين» -كما قال- مشيرا « إلى أنه يطمح لمجلس ولائي يجمع كل أطياف التشكيلات السياسية»، مسترسلا «قد يختلفون في أحزابهم أو قوائمهم الحرة، لكنهم مطالبون أن يشتركوا في اتخاذ القرارات التي تخدم المصلحة العامة وتراعي الفئات الهشة، وتساهم في تحديد الأولويات في التنمية».وبمركز انتخابي يقع بإحدى التجمعات السكانية الكبيرة ببلدية الجلفة والمتمثل في مركز متوسطة «مقواس بلقاسم» بحي بوتريفيس «، إستمعت وأج لوجهة نظر أربعيني قال بنبرة حماسية « أنتخب في هذه المحليات لأول مرة، بعد عزوفي عن ذلك لمواعيد انتخابية كثيرة، وذلك لقناعة شخصية لا يمكنني البوح بها، لكن هذه المرة شعرت بالطمأنينة، وقررت أن أختار لمجلسنا البلدي والولائي كفاءات شبانية حان الوقت أن تنال فرصتها «.يذكر أنه يخوض غمار هذه الإستحقاقات بولاية الجلفة زهاء 3962 مترشح ينتمون لـ148 قائمة ترشح (حرة وأخرى حزبية) ويتنافسون على مقاعد المجالس الشعبية البلدية الـ 36، فيما تتنافس 14 قائمة من أجل الظفر بـ47 مقعدا في المجلس الشعبي الولائي. 

مشاركة المقال :

تغطيات إخبارية