Ech-chaab

99 سنة ولم يتأخر يوما عن الإدلاء بصوته

2021-11-27 20:30

تحدى المواطن بوشلوش بومنجل المدعو “سماعين” تقدمه في السن (99 سنة) وصعوبة الحركة وأدلى بصوته، بعد ظهر أمس، بمركز الاقتراع بالمدرسة الابتدائية علاق فضيل ببلدية حامة بوزيان بولاية قسنطينة. هذا المجاهد المولود عام 1922 بالخروب، قال لـوكالة الأنباء الجزائرية وهو يستعين على عكازين لكي يقدر على الحركة : “لم أتأخر منذ السنوات الأولى من الاستقلال عن أيّ موعد انتخابي في تاريخ البلاد”، مضيفا “اليوم وبعد أن أصبح عمري يقارب 100 عام، قررت أن أدلي مرة أخرى بصوتي وأمنحه للمرشحين الذين أرى أنهم الأصلح لتولي المسؤولية”. وأثار قدوم بوشلوش بومنجل المدعو أيضا لدى البعض الآخر “النويورة” إلى مركز الاقتراع بالرغم من...

مولود عام 1922 بالخروب، قال لـوكالة الأنباء الجزائرية وهو يستعين على عكازين لكي يقدر على الحركة : “لم أتأخر منذ السنوات الأولى من الاستقلال عن أيّ موعد انتخابي في تاريخ البلاد”، مضيفا “اليوم وبعد أن أصبح عمري يقارب 100 عام، قررت أن أدلي مرة أخرى بصوتي وأمنحه للمرشحين الذين أرى أنهم الأصلح لتولي المسؤولية”. وأثار قدوم بوشلوش بومنجل المدعو أيضا لدى البعض الآخر “النويورة” إلى مركز الاقتراع بالرغم من أنه أصبح لا يقدر على الكلام، فضول باقي الناخبين الذين توافدوا بدورهم لأداء واجبهم الانتخابي وكذا المؤطرين. وعند خروجه من مركز الاقتراع، تمنى عمي “سماعين” أن يستطيع الذين سيفوزون بمقاعد بالمجلس الشعبي البلدي لحامة بوزيان وكذا بالمجلس الشعبي الولائي تحسين الأوضاع والاستماع لانشغالات المواطنين وبخاصة الشباب الذين ينتظرون الكثير من المسؤولين المحليين. 

مشاركة المقال :

تغطيات إخبارية