Echoroukonline

ناشطون يتضامنون مع “أم وليد” لتمكينها من الدرع الماسي

5 ثانية, 1 دقيقة

شنّ ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حملة تضامنية مع اليوتيوبوز “أم وليد” صاحبة القناة الشهيرة التي تقدم وصفات ناجحة في الطبخ، قصد تمكينها من الدرع الماسي. ويعتزم متابعو قناة “أم وليد” إيصال عدد المشتركين إلى 10 مليون كي تتمكن من افتكاك الدرع الماسي من شركة يوتيوب، بعد أن دعت قناة سميرة لمساعدتها في تحقيق الهدف. وبحسب ما تم تداوله فقد حققت “أم وليد” نجاحا باهرا عبر منصة يوتيوب، حيث حققت فيديوهاتها مشاهدات خيالية بلغت حوالي 2 مليار، كما تقترب من عتبة الـ10 مليون مشترك. أكبر قناة في الجزائر قناة “أم وليد ” حققت رقم2مليار مشاهدة وتقترب أيضا من تحقيق...

المشتركين إلى 10 مليون كي تتمكن من افتكاك الدرع الماسي من شركة يوتيوب، بعد أن دعت قناة سميرة لمساعدتها في تحقيق الهدف. وبحسب ما تم تداوله فقد حققت “أم وليد” نجاحا باهرا عبر منصة يوتيوب، حيث حققت فيديوهاتها مشاهدات خيالية بلغت حوالي 2 مليار، كما تقترب من عتبة الـ10 مليون مشترك. أكبر قناة في الجزائر قناة “أم وليد ” حققت رقم2مليار مشاهدة وتقترب أيضا من تحقيق الدرع الماسي (10 ملايين مشترك)مثال على النجاح وقدوة يحتذى بها تقدم في محتوى مفيد سواءا للرجال أو النساء على حد سواء ماش بالضرورة أنك تقدم محتوى تافه او عديم الفائدة باش تنجح فقط المثابرة والإصرار pic.twitter.com/COgWcSnK3B — ALGERINO VERO (@Alg1144) November 24, 2021 ومن يوم اقتحامها عالم الانترنت لم تكشف “أم وليد” عن وجهها واكتفت بتقديم وصفات الطبخ دون ظهور حتى بانضمامها لقناة “سميرة”. كما تعرف بوصفاتها الاقتصادية التي وجدت فيها الكثيرات منقذا في اللحظات الصعبة، وهو ما جعل عدد المشتركين من الجنسين يصل إلى 9.75 مليون. وبوصول القناة إلى 10 مليون مشترك والحصول على الدرع الماسي، ستصبح “أم وليد” أول امرأة جزائرية تتوج بالجائزة الشهيرة.

مشاركة المقال :

تغطيات إخبارية