Elwassat

فوضى عارمة تهز قطاع التربية بولاية تلمسان والنقابات تطالب بتدخل الوزارة الوصية قبل تعفن الوضع

2020-11-14 12:55

يعيش قطاع التربية بولاية تلمسان على وقع فوضى عارمة واحتجاجات دائمة منذ الدخول المدرسي الجديد ،حيث ورغم ان القطاع يضم اكثر من 19 الف موظف ان مديرية التربية لاتزال تسيير بالنيابة من قبل امين عام مكلف علق عملية استقبال الموظفين بحجة الكرونا والاولياء منذ اسبوع ، كما ان الامانة العامة ايضا تسير من قبل رئيس مصلحة مكلف بتسييرها . هذا ورغم ما شهده القطاع من احتجاجات في المتوسطات والثانويات بفعل صعوبة العمل بالتويج وكذا استعمال الزمن الذي ارغم اساتدة على العمل أكثر من 30 ساعة اسبوعيا ، كما نظمت نقابة الانباف احتجا أمام مديرية التربية الا لا احد تدخل ،...

ف علق عملية استقبال الموظفين بحجة الكرونا والاولياء منذ اسبوع ، كما ان الامانة العامة ايضا تسير من قبل رئيس مصلحة مكلف بتسييرها . هذا ورغم ما شهده القطاع من احتجاجات في المتوسطات والثانويات بفعل صعوبة العمل بالتويج وكذا استعمال الزمن الذي ارغم اساتدة على العمل أكثر من 30 ساعة اسبوعيا ، كما نظمت نقابة الانباف احتجا أمام مديرية التربية الا لا احد تدخل ، كما اعلمت ذات النقابة بتنظيم احتجاج مع بداية الاسبوع امام مديرية التربية مرفقة باضراب عمال القطاع الا ان المدير بالنيابة لايزال ينتهز سياسة الهروب الى الامام ، يحدث هذا في الوقت الذي تم توقيف استاذين من متقن بحرة قرار تحفظيا بطريقة غير قانونية رغم انهما غير متابعان قضائيا تضاف الى قضية توقيف أستاذ متوسط لمدة 14 سنة في الوقت الذي نجد ان معلمين واساتدة متابعين قضائيا في ملفات خطيرة منها كالاعتداء على التلاميذ وقضايا اخلاقية لكنهم لازالوا في مناصبهم نتيجة نفوذهم ، هذا ويطالب عمال قطاع التربية بالولاية التدخل العاجل من اجل رد المظالم والتحقيق في الفوضى التي تهدد القطاع والمدير بالنيابة يرفض الاستقبال بحجة الكرونا رغم تعليمات السلطات العليا الصارمة . محمد بن ترار

مشاركة المقال :

تغطيات إخبارية